أحدث الموضوعات

الاصدار الحديث لنظام التشغيل من مايكروسوفت “ويندوز ١٠”

WIN10

 

الاصدار الحديث لنظام التشغيل من مايكروسوفت “ويندوز ١٠” : أعلنت شركة مايكروسوفت عبر موقعها الرسمي عن الإصدار الجديد من نظام تشغيل الحواسب الخاص بها، ويندوز، وهو الإصدار الذي أطلقت عليه اسم “ويندوز 10 ، الذي سيكون متاحا في الأول من أكتوبر . وأبرزت الشركة التحسينات الجديدة التي أدخلتها على تصميمات النظام ليكون أكثر ملائمة للشركات بما في ذلك تعزيز قدرات الحماية والاداء . وقد قدمت الشركة برنامج windows insider الذي يعتبر أحدث ماتوصلت اليه مايكروسوفت لإتاحة افضل معالجة للمشاكل الفنية من أي وقت مضى .
ويمثل ويندوز10 الخطوة الاولى لجيل جديد من ويندوز ومنح العملاء فرصا جديدة للعمل واللعب والتواصل .
وقال تيري مايرسون، نائب رئيس مايكروسوفت المسؤول عن أنظمة التشغيل في مؤتمر صحفي، إن النظام الجديد هو أكثر أنظمة الشركة شمولية على الإطلاق، والأكثر ملائمة للأعمال، واصفاً إياه بالنظام الذي يقدم تجربة الاستخدام المناسبة على الجهاز المناسب في الوقت المناسب.

وسيكون نظام تشغيل “ويندوز 10” الجديد ملائماً للعمل مع منصات التشغيل المختلفة، سواء على الحواسب المحمولة والمكتبية واللوحية، أو الهواتف الذكية بمختلف قياس شاشاتها، أو منصة الألعاب إكس بوكس.
وأوضح مايرسون أن نظام “ويندوز 10” سوف يملك متجرًا واحدًا يساعد المستخدمين على العمل على أي تطبيق قاموا بشراءه منه، وذلك على أي من مختلف الأجهزة العاملة بالنظام.

وسيضم نظام التشغيل كذلك شريط المهام التقليدي، إضافة إلى قائمة إبدأ، وهي القائمة التي ستتيح للمستخدمين الخيارات التقليدية مثل تثبيت أيقونات تشغيل التطبيقات الهامة لسهولة الوصول إليها.
وبجانب الخيارات التقليدية في قائمة إبدأ، فقد قامت مايكروسوفت بدمج واجهة المربعات التي ظهرت مع “ويندوز 8” في القائمة، مع توفير إمكانية كاملة للمستخدم للتحكم بحجم تلك الواجهة.

وحسنت مايكروسوفت كذلك من خيارات البحث عبر قائمة إبدا، حيث أصبح بالإمكان البحث عبر الإنترنت من خلال صندوق البحث بها، والحصول على نتائج البحث بداخل نفس القائمة.
هذا، وأضافت مايكروسوفت للنظام زرا جديدا، يحمل اسم Task View، يسهل من عملية التنقل بين النوافذ والتطبيقات العاملة، وهو الزر الذي أكدت الشركة أنه يعزز من مميزات تعدد المهام في نظام “ويندوز 10”.
وخصصت مايكروسوفت تحسينات كثيرة في نظام “ويندوز 10” لضمان سهولة العمل على أكثر من تطبيق، حيث أصبح بإمكان المستخدم تقسيم الشاشة بسهولة لتشغيل تطبيق واستدعاء أخر دون الحاجة لغلق أو الإخفاء المؤقت لأي منهما.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*